النازحون واللاجئون يؤيدون حملة (ارحل) ويشجبون حملة الابادة الثانية

نشر في : 08  فبراير  2015
التعليقات 0
Share

54a4ef9e160cdيساند النازحون واللاجئون وقيادات دينية واهلية كبيرة في دارفور ، يساندون حملة ارحل  المقاطعة للانتخابات والمطالبة بتغيير النظام في الخرطوم . وناشدوا من دارفور كافة السودانيين للانضمام لحملة ارحل . واكد الشيخ عبدالرازق  يوسف سليمان القيادي بمعسكرات النازحين واللاجئين لراديو دبنقا ، اكد ان الانضمام  والمساندة لحملة ارحل صارت فرض عين لا لمقاطعة الانتخابات فحسب ، وانما لاسقاط النظام  وتغييره بالكامل في الخرطوم ، لان رحيل هذا النظام كما يقول الشيخ عبدالرازق ، يعني وقف الحروب والابادة والامن والسلام الشامل والتحول الديمقراطي الحقيقي في البلاد.

وفي ذات السياق اكد الشيخ مطر على يونس احد القيادات الدينة  والاهلية البارزة في دارفور ، اكد ان ما تقوم به الحكومة من عمليات قتالية وقصف بالطيران واستهداف للمدنيين وتشريدهم ، لن تثنى اهل دارفور عن المطالبة بالحرية ونيل حقوقهم العدالة والمشروعة ، ولن يستسلموا او يحيدوا عن ذلك  ابدا ، حتى ولو ادى ذلك الى هلاكهم جميعا.

ووجه الشيخ  مطر ايضا رسالة  للمستنفرين من قبل الحكومة لقتال اهلهم في غرب جبل مرة ، وجه رسالة عبر راديو دبنقا وطالبهم بالرجوع عن ذلك فورا . كما وجه الشيخ مطر رسالة للقوات المسلحة بالانحياز الى جانب الشعب ووقف الاستجابة لتواجيهات المؤتمر الوطني بقتل المواطنيين في دارفور وكردفان والنيل الازرق.

القسم : أخبار
الوسومات :


التعليقات : (0)




ملاحظة: بعد كتابة التعليق سوف تقوم أدارة الموقع بنشر تعليقك , فقط انتظر الرد.